Advertisement
موسوعة منوعات
أخر الأخبار

حقيقة الشجرة التي تم اعتقالها في باكستان؟

Advertisement
Advertisement
الشجرة التي تم اعتقالها في باكستان
الشجرة التي تم اعتقالها في باكستان

انا رهن الاعتقال. عبارة تم وضعها على شجرة تم اعتقالها في باكستان قد تبدو لك هذه العبارة شيء عادي إذا تعلق الأمر بأحد اللصوص أو المجرمين الذين يخالفون القانون. لكن ماذا لو قلت لك أن هذه العبارة معلقة بشكل واضح في لافتة في طرف أحد أغصان شجرة. وأيضا هذه الشجرة مقيدة بالسلاسل من كل مكان كما لو أنها تمنعها من الهرب، بكل تأكيد لما قرأت هذه الكلمات كان الأمر غريبا لك أو ربما مضحك ! لكن المؤكد انه بادرة إلى عقلك مجموعة من الأسئلة من قبيل:

ماهي قصة هذه الشجرة؟  وفي أي منطقة توجد؟ ما هو الذنب الذي ارتكبته حتى يتم تعليق لافتة مكتوب عليها أنا رهن الاعتقال؟ وأيضا قد تتسأل من الذي قد أصدر هذا الحكم في حق هذه الشجرة وقام بتكبلها بالسلاسل؟ جيد لكن لا ترهق نفسك كثيرا بالتفكير ومحاولة إجاد إجابة عن هذه الأسئلة نحن في هذا المقال سوف نوضح لك القصة الكاملة لهذه الشجرة المعتقلة التي أثارت جدل كبير مؤخرا في وسائل التواصل الاجتماعي فقط تابع معنا قراءة هذه المقال حتى الأخير سوف تجد إجابة عن كل هذه الأسئلة فأنت الأن في موقع موسوعة تعرف الذي يعتبر طريقك الأمثل لتتعرف على كل شيء.

ماهي قصة الشجرة التي تم اعتقالها في باكستان

شجرة التي تم اعتقالها في باكستان
شجرة التي تم اعتقالها في باكستان

في البداية نود أن نعرفك ان الشخصية الرئيسة التي يدور حولها هذا المقال هي الشجرة المعتقلة توجد في منطقة “لاندي كوتال” هذه المنطقة تعتبر معسكرًا للجيش في باكستان، حتى الأن الأمر عادي جيدا لكن الغريب هو ان هذه الشجرة مقيّدة بالسلاسل من كل اتجاه ومكان كما لو أن هذه السلاسل تمنعها من الهرب، إضافةً إلى لوحة معلّقة على أحد فروعها كُتب عليها: “أنا رهن الاعتقال” فماهي القصة الكاملة لهذه الشجرة التي أثارت تساؤلات عديدة حول السبب الذي جعلها مقيّدة بالسلاسل.

تعود قصة هذه الشجَرة إلى عام 1898 حيت اعتقد ضابط بريطاني حينها إسمه “جيمس سكويد” وهذا الضابط كان تحت تأثير الكحول التي جعلته في وضع غير مركز أن الشجَرة تتحرك من مكانها مباشرة أمر فرقة الجنود بإلقاء القبض عليها. ولم يجد الجنود أنفسهم أمام خيار أخر غير الامتثال لأوامر الضابط فقاموا بتكبيل الشجَرة من كل الأطراف بسلاسل كبيرة وطويلة الغريب في الأمر ان هذه السلاسل لا تزال تُحيط بهذه الشجرة إلى يومنا هذا حتى بعد أن مر عليها أكثر من 100 عام.

هنا يطرح سؤال مهيم ما الذي جعل هذه الشجرة مقيدة حتى الأن ولم يتجرأ اي احد على نزع هذه السلاسل أو على الأقل إزالة اللافتة المعلقة عليها؟

شجرة تم اعتقالها أكثر من 100 عام

شجرة تم اعتقالها
شجرة تم اعتقالها

بالنسبة لسبب الذي جعل هذه الشجرة مقيّدة طيلة هذه المدة بالسلاسل ولم يقدم أي أحد على نزعها هو أن البريطانيين أرادوا من خلال هذه الحادثة إيصال رسالة للشعب بأن مصيرهم مثل هذه الشجرة إن تجرّأ أي أحد من رجال أو نساء القبائل على القيام أو فقط الإقدام بفعل ضد الراج البريطاني في ذلك الوقت، وقد اعتبر السكان المحليون لهذه المنطقة ان هذه الشجرة تعتبر بمثابة شعار وخير مثال للقوانين الظالمة التي سنّها المستعمر البريطاني خلال الحقبة الاستعمارية لمواجهة المعارضة والشعب. والغريب في كل هذا الأمر ان هذه القوانين لا تزال قائمة حتى الأن في بعض هذه المناطق.

ما هو رأيك حول قصة هذه الشجرة التي تم اعتقالها في باكستان؟

Advertisement

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock